لعبة Free Fire ومخاطرها على الاطفال

المحتويات:

ما هي لعبة فري فاير؟
مخاطر لعبة فري فاير.
أضرار لعبة فري فاير.
مخاطر وأضرار لعبة فري فاير على الأطفال.

التمهيد: 

لعبة فري فاير Free Fire ومخاطرها على الاطفال هي موضوعنا اليوم، حيث أن هناك الكثير من الألعاب القتالية التي انتشرت في الفترة الأخيرة والتي تؤثر بشكل كبير على الكبار وعلى الأطفال أيضًا من خلال زيادة معدلات العنف في هذه الألعاب وغيرها من المخاطر الأخرى التي سوف نتناولها بالتفصيل، مع التعرف على لعبة فري فاير بشيء من التفصيل.


ما هي لعبة فري فاير؟

إنها لعبة قتالية تم إصدارها في نهاية عام 2017 على يد شركة Garena التابعة لدولة سنغافورة، تدور أحداث تلك اللعبة في الواقع بين لاعبين حقيقيين حيث يتم تحميلها على أجهزة الهواتف الذكية أو أجهزة الكمبيوتر بكل أنواعها، من ثم يقوم اللاعب باختيار الشخصية الخاصة به ومن ثم يهبط في مكان ما معه 50 لاعب آخر وهدف كل واحد فيهم البقاء على قيد الحياة حتى النهاية.

حيث يتم توفير الكثير من الموارد والأسلحة القتالية المتنوعة التي من خلالها يهاجم كافة الأشخاص بعضهم البعض لكي يقتلون بعض حتى يستطيع أحد هؤلاء الخمسين شخص البقاء حتى النهاية، وبالتالي يحصل على مرز متقدم في تلك اللعبة، توفر لك اللعبة على تلك الجزيرة الكثير من الأدوية والطاقة التي تساعدك في البقاء والعربات التي تساعدك في التنقل.

مخاطر لعبة فري فاير:

بداية يجب أن ننوه أن تلك اللعبة تم طرحها في الأسواق مع التنويه أنها لا تتناسب مع الأطفال من هم دون 16 سنة، بينما نجد أنه مع غياب الرقابة وأن اللعبة سهلة في التحميل والحصول عليها أن هناك الكثير من الأطفال من هم دون تلك المرحلة يلعبون تلك اللعبة، كما أنها تحفز لدى الطفل الكثير من الغرائز العنيفة التي تزيد من معدل العنف لديه.

حيث أن الهدف الرئيسي منها هو البقاء على قيد الحياة على حساب حياة الآخرين، حيث يقوم الطفل بقتل كل من يقابله في تلك الجزيرة؛ لكي يتمكن في النهاية من البقاء حي لأطول فترة ممكنة، وبالتالي يزداد لديه معدل كره الآخرين والعدوانية لديهم، وإن علماء النفس يشيروا أن تلك علامة خطيرة للغاية، حيث أنها قد تنعكس على الواقع الحقيقي للأطفال.

أضرار لعبة فري فاير:

كما أننا يجب أن ننوه إلى الكثير من الأضرار التي تساعد فيها تلك اللعبة وتقوم بزرعتها في غريزة الطفل منذ الصغر، وهي العدائية حتى مع أصدقاؤه في نفس الفريق في اللعبة من خلال القضاء عليهم للحصول على مواردهم حتى يبقى الطفل حي حتى نهاية اللعبة، كما أن الاستمرار في لعب هذه اللعبة يتسبب في العديد من الأضرار الخطيرة الأخرى مثل:

- التعب والإرهاق الشديد للعين والجسد؛ نظرًا للضغط العصبي والتوتر التي تتسبب فيه لعبة فري فاير.

- قد تتسبب اللعبة في الكثير من الأضرار النفسية التي تكون خطيرة على الطفل بشكل كبير مثل القلق والاكتئاب والميل إلى العزلة.

مخاطر وأضرار لعبة فري فاير على الأطفال:

إن الإدمان لا يقتصر فقط على المواد المخدرة بل إن ألعاب الفيديو من الأشياء التي قد يعتاد عليها الطفل حتى يصل إلى مرحلة الإدمان، كلما كانت اللعبة أكثر جذبًا للطفل كلما كانت احتمالية تعرضه للإدمان كبيرة للغاية، فإن اللعبة تعتمد سياسة جذب مستمرة من خلال المراحل المتنوعة والمميزات التي تضيفها بشكل متجدد على اللعبة لكي يظل الطفل متعلق بها.

كما أن اللعبة تساعد الطفل في إضاعة الكثير من الوقت والتعلق بها حتى أنه يتخلى عن واجباته الدراسية والانعزال عن الأٍسرة مما ينتج عنه الكثير من المشكلات الأسرية وزيادة الفجوة بين الأباء والأبناء، فضلاً عن الرغبة في العزلة والانطوائية الشديدة التي تؤثر على مستوى التفاعل الاجتماعي للطفل.

0/أضف تعليقك هنــا:

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبك الموضوع، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

أحدث أقدم


قـد يعجبـك أيضــا: