مميزات التعليم في روسيا

المحتويات:

· نظام التعليم في روسيا.
· جودة التعليم في روسيا. 
· مزايا التعليم في روسيا.

التمهيد:

تشرف وزارة التعليم والعلوم على التعليم العالي في روسيا، وهي مسؤولة عن اعتماد وترخيص مؤسسات التعليم العالي وتطوير المعايير التعليمية الحكومية والحفاظ عليها.

ويعد النظام التعليمي الروسي من أكثر الأنظمة التعليمية تقدمًا وتطورًا في العالم، وفي سياق التغيير الاجتماعي يتغير النظام التعليمي بسرعة مع الحفاظ على الصفات القوية المعروفة للنظام التعليمي. 

ويحق لمؤسسات التعليم العالي إصدار شهادات حكومية وضمان الحق في الحصول على درجة مهنية وأكاديمية كاملة. 


وتعتبر روسيا من الدول القليلة التي تقدم إمكانية التعليم المجاني للأجانب، حيث أنه في كل عام تخصص الحكومة الروسية عدة آلاف من المقاعد الدراسية الممولة من الحكومة في الجامعات الروسية للمواطنين الأجانب، بالإضافة إلى ذلك يمكن لبعض فئات الأجانب بما في ذلك المواطنين الحصول على مقاعد ممولة من الحكومة خارج الخصيص على قدم المساواة مع المواطنين الروس. 

وهناك إمكانية أخرى وهي المشاركة في المسابقات الدراسية الجامعية حيث يحصل الفائزون والمُكرمون على امتيازات عند الانتساب للجامعات الروسية الرائدة.

جودة التعليم في روسيا:

تعتبر روسيا من أفضل الدول في مجال التعليم العالي، حيث يعود اهتمام روسيا بالتعليم إلى العصور القديمة، وكل منها يضيف قيمة تلو الأخرى للعملية التعليمية ويجعل الجامعات الروسية وجهة للطلاب في جميع أنحاء العالم.

واستطاعت الجامعات الروسية المنافسة دوليًا في جميع المجالات، مثل الطب والعلوم والتكنولوجيا والفنون والآداب، حتى وصلت روسيا إلى المركز الخامس بين أفضل الدول في التعليم.

وتكون روسيا من أعلى دول العالم في عدد المتعلمين, حيث تبلغ نسبة من يستطيعون القراءة والكتابة 98% من المواطنين ويرجع هذا لصرامة التقاليد الروسية في جعل التعليم إلزامياً للجميع وتقديم محتوى تعليمي عالي الجودة لجميع المواطنين بغض النظر عن طبقاتهم الاجتماعيه, هذا ما يجعل التعليم في روسيا مصدر جذب للطلاب حول العالم خاصة قدرة جامعاتها على المنافسة عالمياً في التعليم العالى وتقديم المنح الدراسية. 

وعلى الرغم من المحتوى العلمي القيم الذي تقدمه المدارس الروسية, إلا أنها لا تزال تتبع الاساليب التقليدية في تعليم الأطفال بالخصوص، فبينما يصف البعض التعليم العالي في روسيا بأنه الأفضل على الإطلاق، إلا أنهم يرجعون سبب كونها في المرتبة الخامسة عالمياً وليس الأولى, إلى عدم استثمارهم في تعليم الأطفال بنفس المستوى الذي يتم في التعليم الجامعي. 

لا تزال بعض المدارس في روسيا تعتبر الصرامة والقسوة طريقة ناجعة لاصلاح الطفل، في حين أن دولا مثل اليابان وكوريا الجنوبية وسنغافورة تجعل تعليم الأطفال مشروعاً وأساساً لتقدم البلاد في كافة المجالات، حتي وصل الأمر إلى تنافسهم في تقديم مرح للأطفال يحببهم في الذهاب إلى المدرسة. 

ويقدم التعليم العالي في روسيا أساساً قوياً في علوم الرياضيات والنظريات الفيزيائية، ومؤخراً بدأ الرواد ينظرون لروسيا باعتبارها شريكا قويا في مشاريعهم العالمية. 

أما السبب الرئيسي الذي يجعل من المبرمجين الروس الأفضل عالمياً هو الأساس العلمي القوي الذي يتلقونه في الجامعات ولا يؤهلهم لسوق العمل أو الإبداع فقط, بل إتاحة جميع الأدوات أمامهم لإنتاج أحدث الإصدارات في التكنولوجيا، وقد استطاع الطلاب الروس في السنوات الأخيرة المنافسة في مجالات التقنية والبرمجة عالمياً. 

مزايا التعليم في روسيا:

1- تشتهر روسيا بمدارسها العلمية القوية في مجال العلوم الفيزيائية والرياضية والطبيعية. 

2- يحظى الطلاب في روسيا بالعديد من الامتيازات بما في ذلك التنقل في وسائل النقل العام وتخفيضات على زيارات المتاحف والمكتبات والمسارح والحفلات الموسيقية والحدائق وغيرها من الأماكن العامة والترفيهية. 

3- تعتبر المدن الروسية الحديثة هى مركز الحياة الثقافية حيث تقام دائماً المعارض والحفلات والمهرجانات, فالثقافة في الغالب تربط الأجانب بروسيا.

0/أضف تعليقك هنـــا:

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبتك هذه الملفات، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

أحدث أقدم

أكتب أو أنطــق كلمة البحث هنــــا:



قـد يعجبـك أيضــا: