مميزات التعليم في هولندا

 المحتويات:


· نظام التعليم في هولندا.

· مراحل التعليم في هولندا.

· مزايا التعليم في هولندا.
----------------------
نظام التعليم في هولندا:

يعتبر نظام التعليم الهولندي من أكثر الأنظمة تطوراً على مستوى العالم, ومن أهم مميزاته الإستقلالية الكاملة التي تتمتع بها كل مدرسة إلى جانب حريتها في اختيار مناهجها ولكن ضمن ما تسمح به قوانين وزارة التربية, وتعتبر هولندا من الدول السباقة والرائدة في عملية توظيف التكنولوجيا في التعليم. 

التعليم في هولندا يتميز بإنه موجه نحو احتياجات وخلفية الطلاب, وينقسم التعليم إلى مدارس لمختلف الفئات العمرية والتي بدورها تنقسم إلى مستويات مختلفة, وتنقسم المدارس أيضاً إلى مدارس عامة وخاصة, الدينية وغير الدينية, على الرغم من وجود عدد قليل من المدارس الخاصة احتل نظام التعليم في هولندا المرتبة التاسعة في العالم في عام 2008 حسب برنامج التقييم الدولي للطلبة الذي تعده منظمة التعاون والتنمية الإقتصادية. 

نظام التعليم في هولندا

تتولى وزارة التعليم والثقافة والعلوم الهولندية الأشراف على السياسات التعليمية بالتنسيق مع الحكومات البلدية, وتمول الحكومة جميع المدارس الحكومية والخاصة , الدينية وغير الدينية, على الرغم من أنها مجانية رسمياً إلا أن المدارس الخاصة قد تطلب مساهمة من أولياء الأمور. 

يبدأ التعليم الإلزامي في هولندا في سن الخامسة على الرغم من أن معظم المدارس تقبل الأطفال من سن الرابعة, ومن سن السادسة عشر يبدأ ما يعرف بالتعليم الإلزامي الجزئي وهذا يعني أن التلميذ يجب أن يحضر شكلا من أشكال التعليم لمدة يومين على الأقل في الأسبوع, وينتهي التعليم الإلزامي للتلاميذ عند سن الثامنة عشرة وما فوق أو عندما يحصلون على الثانوية. 

مراحل التعليم في هولندا: 

1- المرحلة الإبتدائية: 

للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 سنوات إلى 12 سنه, والمدارس الإبتدائية في هولندا تنقسم إلى 8 مجاميع, ويكون الالتحاق بالمدرسة إلزامياً بدءاً من المجموعة الثانية (في سن الخامسة) لكن تقريبا جميع الأطفال يذهبون إلى المدرسة في سن الرابعة ( في المجموعة الأولى) 

ويتعلم الأطفال في هذه المرحلة القراءة والكتابة والحساب, وفي نهاية المرحلة الإبتدائية تدير الغالبية العظمى من المدارس اختبار الكفاءة الذي وضعه المعهد المركزي لتطوير الاختبارات الذي يهدف إلى تحديد نوع التعليم الثانوي الأنسب للتلميذ, ولكن رأي المعلم و ولى الأمر لا يزالا عاملاً حاسماً في اختيار نوع التعليم الثانوي الأنسب للتلميذ, واختبار الكفاءة ليس إلزامياً فبعض المدارس تجري بدلاً من ذلك اختبار الذكاء الهولندي للمستوى التعليمي أو اختبار المدرسة النهائي. 

2- المرحلة الثانوية: 

التعليم الثانوي يبدأ في سن الثانية عشر وهو إلزامي حتى سن الثامنة عشرة, وينقسم إلى عدة تخصصات, برامج التعليم العام (خمس سنوات) والبرنامج المهني ( ست سنوات) يؤديان إلى التعليم العالي, تسمى السنوات الثلاث الأولى من برامج التعليم العام والبرنامج المهني بالسنوات الأساسية ويدرس جميع التلاميذ نفس المواضيع: اللغات والرياضيات والتاريخ و الفنون والعلوم. 

ويشار إلى العامين الأخيرين من برنامج التعليم العام والسنوات الثلاث الأخيرة من البرنامج المهني بالتعليم الثانوي العالي,هذا الجزء من البرنامج التعليمي يسمح للتمايز عن طريق أختيار موضوع التخصص الذي سوف تشكل الجزء الأكبر من الجدول الزمني للتلميذ وهذه الموضوعات هي: الثقافة والمجتمع والاقتصاد والأحياء والعلوم الطبيعية وغيرها. 

3- التعليم العالي: 

 مؤسسات التعليم العالي في هولندا تنقسم إلى قمسين: جامعات العلوم التطبيقية والجامعات البحثية ( الكليات والجامعات), والجامعات البحثية وجامعات العلوم التطبيقية تمنح كل من درجة البكالوريوس والماجستير. 

مزايا التعليم في هولندا: 

1- نظام التعليم الهولندي من أكثر الأنظمة تطوراً في العالم. 

2- تعتبر هولندا من الدول السباقة والرائدة في عملية توظيف التكنولوجيا في التعليم. 

3- الطالب يختار المادة التدريسية, فالمدرسة الإبتدائية تستقبل الأطفال حين يبلغون الرابعة من العمر وتقترح عليهم اختيار المادة التدريسية. 

0/أضـف تعليقـك هنـــا:

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبك الموضوع، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

أحدث أقدم


قـد يعجبـك أيضــا: