حيوان الغزال بين شهرته ومميزاته

المحتويات: 

ـ أنواع حيوان الغزال وما يشتهر به. 
ـ أماكن تواجد حيوان الغزال في العالم. 
ـ المخاطر التي يواجهها حيوان الغزال. 
ـ فوائد حيوان الغزال واستخداماته بالنسبة للإنسان. 

التمهيد: 

كثيرا ما اقتبس الشعراء في وصفهم مشي الغزال، ورشاقته، وجماله حيث كانوا يشبهون به محبوبتهم؛ ذلك لأن شكل الغزال عامة ملفت للنظر وآخذ للعقل والقلب ويجعل الإنسان بتفكر أكثر في هذا الكون. 

والجدير بالذكر أن حيوان الغزال من الحيوانات ذات الحافر وهو حيوان من الثدييات وينتسب إلى شعبة الحبليات وإلى رتبة شفعيات الأصابع وإلى فصيلة البقريات وإلى أسرة الظبائيات. 

لذا سنفصل كل المعلومات عن هذا الحيوان الرشيق. 

شهرة ومميزات الغزال

شهرة حيوان الغزال وصفاته:

يشتهر بأنه حيوان جميل ورشيق يتغنى بجماله الشعراء والأدباء ويشبهون به حبيباتهم، ويتميز بأن له عينين واسعتين وبلون أسود كما يوجد لكل من الذكر والأنثى قرون ملساء وسوداء اللون، وبعض الغزلان تمتلك قرنين بحلقات متدرجة وفي معظم الأحيان يكون القرنان شبيهان بحدوة الحصان وبشكل عام فإن قرون الأنثى أدق من قرون الذكر، ويمتلك الغزال أذنين طويلتين ومدببتين ونحيلتين، كما أن شعره ناعم وقصير وله ذيل قصير كما يوجد على ركبتيه بعض خصل الشعر. 

ويميل لون معظم الغزلان إلى اللون البني الفاتح كما يوجد على جسمه خطوط بنية داكنة من جهة الخاصرة أما لون البطن فيكون أبيض خالصًا. 

ويكون الذكر بشكل عام أصغر حجماً من الأنثى، ويتمتع بحاسة بصر قوية بالإضافة إلى حاستي شم وسمع قويتين، ويخاف كثيراً من الاقتراب من الحيوانات المفترسة آكلة اللحوم ومن الإنسان، فهو بمجرد أن يشم رائحة الخطر يجري بسرعة كبيرة. 

ما يتميز به حيوان الغزال: 

حيوان الغزال يكون في قمة نشاطه في وقت الفجر وعند وقت الغروب، إذ أن الغزال يتقي حرارة الشمس في ساعات النهار الأولى، وعند بحثه عن الماء والغذاء. 

كما أنه يعتبر من الحيوانات الاجتماعية لذا فإنه يعيش على شكل قطعان تضم مجموعة من الغزلان يكون عددها بين 15 إلى 20 غزالاً؛ بحيث يكون جميع القطيع من الإناث والصغار وذكر واحد فقط يقوم بحماية القطيع ومنع الذكور من الاقتراب منه. 

ويستطيع الجري بسرعة كبيرة حتى أن سرعته أكبر من سرعة كلاب السباق، ويتراوح طول الغزال بشكل عام ما بين نصف متر إلى تسعين سنتيمتراً، ووزن الغزال ما بين 18 كيلو غراماً إلى 25 كيلو غراماً. 

أماكن وجود حيوان الغزال وصفاته: 

طبقا للدراسات التي أجريت حول هذا الحيوان الرشيق، فقد وجدوا منه حوالي خمسة عشرة نوعاً مختلفاً يعيش بعضها في الصحراء، وبعضها يعيش في الجبال، والبعض الآخر منها يعيش في السهول المنبسطة.

المخاطر التي يواجهها حيوان الغزال: 

يواجه الغزال عمليات الصيد الجائر بصورة كبيرة مما قلل أعداد الغزلان بشكل كبير، وهذا دفع الدول إلى إنشاء محميات خاصة للغزلان للحفاظ على أنواعها من خطر الانقراض، فنجد أن الذكر بشكل عام أصغر حجماً من الأنثى وعلى الرغم من ذلك فأنه يتمتع بحاسة بصر قوية، بالإضافة إلى حاستي شم وسمع قويتين، ويخشى كثيراً من الاقتراب من الحيوانات المفترسة آكلة اللحوم ومن الإنسان؛ لذلك فإنه بمجرد أن يشم رائحة الخطر يجري بسرعة كبيرة، كما أنه يعتبر من الحيوانات النباتية حيث يأكل الأعشاب والأغصان الخضراء والحشائش، ويمكن أن يصل طول قفزته إلى حوالي مترين. 

فوائد واستخدامات حيوان الغزال: 

إن لحيوان الغزال فوائد كثيرة واستخدامات عديدة حيث تستخدم جلود الغزال بالأساس في عملية الدباغة؛ ذلك أن جلود الغزال تمتاز بأنها ذات درجة مقاومة كبيرة بمعنى أنها صعبة القطع، إضافة إلى المقاومة الميكانيكية المرتفعة وهذا ما يجعلها ذات استخدام واسع في الصناعة. 

وتعتبر الدباغة عملية مهمة تهدف إلى تحويل جلود الحيوانات إلى جلود مرنة ومتينة، بحيث تدخل جلود الغزال في العديد من الصناعات والاستخدامات المختلفة نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر ما يلي:

- صناعة الأحذية بمختلف انواعها سواء كانت صيفية قصيرة أو شتوية طويلة.
- صناعة الحقائب، والمعاطف، والقمصان، والقفازات والجونلات. 
صناعة الجسم الخارجي للكرات التي تستخدم في الرياضات المختلفة والتي من أبرزها كرات اليد وكرات الكريكيت وكرات السلة.
- صناعة الحوامل المحمية بطبقة من الجلد والمستخدمة في الحافلات والعربات..

وبطبيعة الحال فاللائحة طويلة، وهذه فقط ابرز الاستخدامات التي تد خل في صناعة جلود الغزال.

0/أضـف تعليقـك هنـــا:

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبك الموضوع، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

أحدث أقدم


قـد يعجبـك أيضــا: