فيروسات الكمبيوتر قد تصيب الإنسان

المحتويات:
1ـ فيروسات الكمبيوتر.
2ـ زراعة شرائح الكترونية في جسم الإنسان.
3ـ فيروسات الكمبيوتر تصيب الإنسان.
4ـ الخيال أصبح واقع.
أصبح الإنسان يعتمد علي الكمبيوتر بشكل كبير في كافة مجالات الحياة، فهو الآن هو الذي يسير حركة الإنسان حيث لا يوجد مكان إلا وبه كمبيوتر بدءً من المنزل ومكان العمل والجو والبحر وفي كل مكان يتواجد فيه الإنسان تقريبا بمختلف أشكال الكمبيوتر.
لكن هل فكرت في يوم من الأيام، هل تصيب فيروسات الكمبيوتر الإنسان؟ وتسبب أمراض الفيروسات الحيوية التي تصيب الإنسان وتسبب له ألم.
إذا كنت تعتقد أن هذا الموضوع هو ضرب من الخيال ونوع من الحماقة؟ وإن كنت لم تفكر من قبل في هذا الأمر فدعنا نأخذك في رحلة لنوضح لك كيف تصيب فيروسات الكمبيوتر الإنسان، لكن في البداية لابد لك أن تعرف ماهية فيروسات الكمبيوتر...
فيروسات الكومبيوتر
1ـ ماهية فيروسات الكمبيوتر:  
من المعروف لنا كبشر أن الفيروسات التي تصيبنا تسبب خلل داخل أجسامنا عن طريق تدمير جزء معين من الجسم، أو إيقاف وظيفة مهمة من أجل البقاء، وكذلك فيروسات الكمبيوتر هي عبارة عن برمجيات خبيثة أو ضارة تدخل إلي ذاكرة الكمبيوتر وتجعله ينفذ أوامر تضره.

2ـ زراعة شرائح الكترونية في جسم الإنسان:
منذ فترة قريبة أعلنت شركة نيرولينك التي أسسها ايلون ماسك عن خطة الشركة لزرع رقاقات حاسب في أدمغة البشر، وأعلنت الشركة أن هذه الشرائح ستحل مشاكل الدماغ وتمكن الذكاء الخارق للبشرية، بالإضافة أن الشركة قامت بإجراء تجارب على القرود والفئران، وأوضحت أن هذه الرقاقات سوف تعالج اضطرابات الدماغ والمشاكل المتعلقة بالأعصاب.
لكن على الرغم من أن هذا الخبر جميل وسوف يفتح الأمل للكثير للتخلص من معاناتهم، إلا أن هناك مشكلة سوف تواجه البشرية من وراء هذا العمل.. ويبقى السؤال يطرح نفسه هل ستصيب فيروسات الكمبيوتر الإنسان؟
3ـ فيروسات الكمبيوتر تصيب الإنسان:
بعد أن انطلقت تكنولوجيا زراعة الشرائح الالكترونية داخل جسم الإنسان لم يعد السؤال المطروح هل تصيب فيروسات الكمبيوتر الإنسان سؤال خيالي.
لا شك أن الرقاقات الالكترونية  التي ستُزرع في جسم الإنسان لتعالج مشاكل معينة سوف يتم التحكم فيها عن بعد عن طريق أجهزة حاسوب وبرمجيات من أجل إعطاء الشريحة المزروعة التعليمات التي ستُنفذها داخل الجسم، لكن ماذا لو أصيبت الشريحة بفيروس من فيروسات الكمبيوتر هل ستؤثر على الإنسان بشكل سيء أم لا؟.
أن تأثير الشريحة المزروعة في جسم الإنسان حينما تصاب بفيروس قد يكون في بعض الأحيان اشد من فيروسات الإنسان نفسها، لأنها من المحتمل أن تقضى عليه في لحظة واحدة.
4ـ الخيال أصبح واقع:
كما يعتقد البروفيسور كيفين واريك  أن الإنسان والآلة سوف يتحدوا إما عن طريق وضع أجزاء من الآلة في الإنسان أو وضع أجزاء من الإنسان في الآلة، وهذه الأجزاء المزروعة في جسم الإنسان سوف تزيد من تطوره و قدرته.
ومن العجيب أن بروفيسور قام بوضع شريحة في زراع زوجته ثم ربطها بجهازه العصبي، وحينما تحرك زوجته زراعها يشعر هو بهذه الحركة حيث تقوم الشريحة المزروعة فيه بإرسال إشارات لمخه، هذا الأمر قد يكون غريب عليك بعض الشيء ولكن هذه الحقيقة التي كانت خيال في الأفلام من المتوقع تطورها في المستقبل القريب لتشمل تخزين المعلومات.
لذلك لا تتعجب أن أفلام الخيال العلمي في بعض الأحيان لن تكون خيال، بل الواقع قد يصبح خيال في وقت ما.
انضم إلينا، واشترك معنا: من هنا. لتتوصل بكل ما هو مفيد وممتع ومربح.

1/أضـف تعليقـك هنـــا:

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبك الموضوع، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

  1. فعلا ما كان سابقا خيالا علميا وفي افلام الخيال العلمي اصبح اليوم واقعا معاشا.. فكل شيء في هذا الزمن لم يعود مستحيلا بل اصبح ممكنا في هذا الزمن.

    ردحذف

إرسال تعليق

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبك الموضوع، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

أحدث أقدم


قـد يعجبـك أيضــا: