حكاية عن العشرة والخدمة ونسيان الجميل

الخدمة والعشرة ونسيان الجميل

يحكى أن ملكا أمر بتجويع عشرة كلاب لكي يرمي لهم كل وزير يخطئ ليأكلوه
فقام أحد الوزراء بإعطاء رأي خاطئ لم يعجب الملك، فأمر برميه للكلاب
فقال له الوزير: أنــــا خدمتك عشرة سنوات وتعمل بي هكذا؟؟؟

عندي طلب اخير وهو أن تمهلني عشرة أيام قبل تنفيذ الحكم
قال له الملك: لــــك ذلــــك.
فذهب الوزير إلى حارس الكلاب وقال له: أريد أن أخدم الكلاب فقط لمدة عشرة أيام
فقال الحارس: لك ذلك.
فقام الوزير بالاعتناء بالكلاب وإطعامهم وتغسيلهم وتوفير لهم جميع سبل الراحة
وبعد مرور عشرة أيام جاء تنفيذ الحكم بالوزير

وزج به في سجن الكلاب
والملك ينظر إليه والحاشية، فأستغرب الملك مما رآه
حيث جاءت الكلاب تنبح تحت قدميه
فقال له الملك: ماذا فعلت بالكلاب؟؟
فقال الوزير: خدمت هذه الكلاب عشرة أيام فقط

فلم تنسى الكلاب هذه الخدمة
وأنت خدمتك عشرة سنوات فنسيت كل ذلك.
.
.
.

قصة رائعة منقولة إليكم للعبرة والاستفادة
موجهة لكل اللذين ينكرون العشرة بسبب موقف عابر
ويمحون الماضي الجميل مقابل موقف لم يعجبهم.

0/أضـف تعليقـك هنـــا:

مرحبا بك اخي الكريم، اذا اعجبك الموضوع، فلا تبخل علينا برآيك وأترك بصمتك، باضافة التعليق أسفله، وشكرا.

أحدث أقدم


قـد يعجبـك أيضــا: